الاخلاص لله فى كل عمل

الاخلاص لله فى كل عمل 

اليوم الـ 31 من 30 يوم

اليوم الـ1
الهدف: الاخلاص لله فى كل عمل
اليوم الـ 31 من 30 يوم

الغاية العظمى

678 مشاهدة | 0 تعليق | 1 تفضيل 678 | 0 | 1

الغاية من وجودنا فى هذه الحياة هى عبادة الله عز وجل عن طريق كل المواهب التى اكرمنابها مولانا لكننا فى زحمة الحياة وعندما نضع اهدافا عليا ونجتهد فى تحقيقها ننسى ان هذا الهدف ليس غاية فى حد ذاته.فمثلا ان اصبح افضل داعية اوصحفى ليس هو منتهى ما اريده وانما هى وسيلة ان اتقرب بها الى الله عز وجل وان الحب الاسمى والغاية العظمى لكل عاقل هى رضا الله عز وجل

1 عضو يفضل هذا التعليقات 0
اليوم الـ2
الهدف: الاخلاص لله فى كل عمل
اليوم الـ 31 من 30 يوم

تكم

658 مشاهدة | 2 تعليق | 1 تفضيل 658 | 2 | 1

الحمدلله الذى هدانى لتلك الصحبة الصالحة على هذا الموقع الرائع جعله الله فى ميزان حسناتكم جميعا .بالفعل بدات اركز اكثرعلى افعالى واعترف لكم ان الاخلاص فى كل عمل ليس سهلا فعندى تحدى كبير وهو ان احرر نيتى من حظ نفسى فيها وان كانت طاعة وتحريرها من راى الناس فيها سواء اعجابا او نقضا

1 عضو يفضل هذا التعليقات 2
اليوم الـ2
الهدف: الاخلاص لله فى كل عمل
اليوم الـ 31 من 30 يوم

انه يحبك

622 مشاهدة | 2 تعليق | 3 تفضيل 622 | 2 | 3

هناك من يحبك يدبر لك يستر عليك يرافقك فى كل لحظة هوا علم بك هو ارحم بك يعلم ما يعانيه قلبك .ربمايبتليك لتعود اليه ويسمع صوتك و ان التجارب الفاشلة هى التى تجعلك تخوض التجربة التالية اكثر خبرة واقوى عزيمة .انه يعلم ضعفك لذللك يعطيك الفرص لتعوض ما فاتك.وان الحياة كلها ماهى الا اختبار بالخير مرة وبالشر مرة .نحن هنا غر باءفى مهمة و اختبار . وننتظر العودة الى الوطن الا وهى ..الجنة..لذلك استعن بالله ولاتعجز واسلك اليه الطريق ونافس السابقين اليه وجاهد نفسك وهواها واختر دائما مايحبه هو . حتى تجد الحبيب محمد فى نهاية الطريق يىنتظرك على حوض الكوثر وتفتخر امامه بجهادك وانجازاتك...غدا نلقى الاحبة محمدا وصحبه..اللهم اهدنا واهد بنا واجعلنا سببا لمن اهتدى.. اختكم المحبة لجميع خلق الله..

3 عضو يفضل هذا التعليقات 2
اليوم الـ2
الهدف: الاخلاص لله فى كل عمل
اليوم الـ 31 من 30 يوم

الحب الاسمى

692 مشاهدة | 3 تعليق | 1 تفضيل 692 | 3 | 1

كل منا يحتاج ان يعتقد فى شىء يحبه بكل طاقته ويضحى من اجله باى شىء اخر وهذا يختلف من شخص لاخر.فقد يكون هذا الشىء هو اولادك اوعملك اومالك اوشخصا غاليا عليك . .ولكن صدقنى ليس هذا هو الاختيار الصحيح..اما ان وجهت بوصلة قلبك الوجهة الصحيحة ستجد كل هؤلاء ما هى الامنح وعطايا من المنعم الجليل وانما هى اختبار لك هل ستكون هى الاغلى لديك ام من وهبها لك وان حدث موقف فيه اختيار بين مهنة لاترضيه اومال فيه شبهة او حب شخص تعلم ان نهايته يصعب اويستحيل ان يكون الزواج, او طلب رضا شخص غال عليك فى معصية الله فمن تختار وبمن ستضحى؟
.لذلك انظر للحياة على حقيقتها انها صغيرة قصيرة مؤقتة نسعى فيها ونتنافس لننال الدرجات العلا عند مولانا.وحت نعود الى الوطن والنعيم المقيم فى السماء ..وغدا نلقى الاحبة..

1 عضو يفضل هذا التعليقات 3

liriod.com © 2015